الاخبار

الاطلاع على احتياجات المقاصد السياحية في مديرية الحيمة الداخلية بمحافظة صنعاء

الحبمة الداخلية المقاصد السياحية

الخميس، 08 ذو القعدة 1445هـ الموافق 16 مايو 2024م

بوابة صنعاء الإخبارية

اطلع وكيل وزارة السياحة لقطاع التنمية السياحية، محمد الترجمي، اليوم، على احتياجات عدد من المقاصد والمتنزهات السياحية في مديرية الحيمة الداخلية بمحافظة صنعاء.

وتعرف الوكيل الترجمي ومعه مدير التخطيط والبحوث – رئيس الوحدة التنفيذية للرؤية الوطنية بوزارة السياحة، أنور نعمان، ورئيس جمعية الحيمة الداخلية السياحية عبد الله السياغي، على المزايا التي تتمتع بها المنطقة، والمقاصد السياحية فيها.

كما اطلع على طبيعة الخدمات المقدمة في متنزهات، وادي بيهاس، وشلال بيت الكبش، والمرباء، ومدى تلبيتها لاحتياجات الزوار.

واستمع وكيل وزارة السياحة من عدد من زوار المقاصد والمشغلين إلى أبرز الاحتياجات والخدمات المقدمة ومنها الاستراحات والخيام ودورات المياه والمطاعم ومواقف السيارات، وتنظيم حركة السير، وخدمات الأمن والسلامة، والنظافة العامة، والحفاظ على صحة البيئة والمظهر الجمالي.

كما استمع إلى شرح من الناشط المجتمعي أحمد السياغي حول المبادرات التي تقوم بها المجتمعات المحلية والجمعية في حدود إمكانياتها مساهمة منها في التنمية السياحية.

وأكد الوكيل الترجمي، الاستعداد لتذليل الصعوبات بالتنسيق مع الجهات المعنية فيما يخص المشاريع الأساسية، ودراسة ما يمكن تقديمه حول ما تم طرحه من مقترحات، لتأهيل هذه المقاصد وتوفير الخدمات وبما يعود بالفائدة على السياحة الداخلية وتنميتها.

ولفت إلى اهتمام وزير السياحة في حكومة تصريف الاعمال، أحمد الحسن الأمير، وقيادة الوزارة بالسياحة وتنميتها، خصوصا في ظل استعداد أبناء المنطقة لتقديم التسهيلات اللازمة للدفع بعجلة التنمية السياحية.
وأكد أهمية تكامل جهود السلطة المحلية والقطاع الخاص وجمعية الحيمة الداخلية بما يسهم في تنمية السياحة الداخلية، وتشجع الاستثمارات وتوفير فرص العمل وإشراك المجتمع المحلي في عملية التنمية السياحية.. لافتا إلى ضرورة الاهتمام بالنظافة والحفاظ على البيئة، وصيانة الطرق وإعادة تنسيق المتنزهات ومساراتها الداخلية والخيام.

وأشاد وكيل وزارة السياحة بدور جمعية الحيمة الداخلية السياحية، التي ساهمت في توفير عدد من الخدمات والتعريف بما تمتلكه الحيمة الداخلية من مقاصد سياحية.

بدوره استعرض رئيس جمعية الحيمة الداخلية السياحية، الجهود التي تقوم بها الجمعية لتوفير الاحتياجات الخدمية، والتي ساهمت في ارتفاع معدل الزائرين خلال المواسم السياحية الماضية.

وثمن دور وزارة السياحة والسلطة المحلية بالمديرية والمحافظة والحرص على مساندة الجمعية والتنمية السياحية بالمديرية ككل.

وكان الوكيل الترجمي ومرافقوه، زاروا مسجد القدوم التاريخي بمركز مديرية الحيمة الداخلية، واستمعوا من إمام المسجد، القاضي زكريا قاضي، إلى إيضاح عن تاريخ بناء المسجد وأهميته، والذي يعود إلى القرن التاسع الهجري.. مؤكدا ضرورة استيعابه ضمن دليل المعالم السياحية والتاريخية والدينية المتعلقة بالهوية الإيمانية وأعلام الهدى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
م