الاخبار

تفقد الدورات والأنشطة الصيفية في عدد من مديريات محافظة صنعاء

صنعاء تفقد الدورات والأنشطة الصيفية

الإثنين، 13 شوال 1445هـ الموافق 22 أبريل 2024م

بوابة صنعاء الإخبارية

تفقد أعضاء من مجلس الشورى وقيادات من محافظة صنعاء اليوم الدورات والأنشطة الصيفية في عدد من مديريات المحافظة المقامة تحت شعار “علم وجهاد”.

ففي مديرية بني مطر، اطلع عضو مجلس الشورى محمد سلمان ووكيل المحافظة لقطاع الإستثمار يحيى جمعان على الدورات الصيفية في عدد من مدارس المديرية.

وأكد الوكيل جمعان أهمية الدورات والمدارس الصيفية في تنمية قدرات النشء والشباب، وصقل مهاراتهم في مختلف المجالات.

ودعا أولياء أمور الطلاب إلى دفع أبناءهم للالتحاق بالدورات الصيفية لتحصينهم من الثقافات المغلوطة والحرب الناعمة التي يشنها الأعداء لتضييع النشء والشباب.

فيما نوه مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة هادي عمار ومدير المديرية يحيى القنوص بدور الدورات الصيفية في تعزيز العملية التعليمية وتأصيل الهوية الإيمانية خاصة في ظل استمرار العدوان ومحاولاته البائسة سلخ قيم ومبادئ المجتمع.

وشددا على ضرورة حشد الطاقات والجهود لإنجاح المدارس الصيفية وتحسين مخرجاتها وبما يحقق الهدف المنشود منها.

إلى ذلك اطلع عضو مجلس الشورى ووكيل المحافظة ومديرا التربية والمديرية على الأنشطة والدورات الصيفية لطلاب مدرسة الشهيد الصماد الصيفية، والدورات الصيفية بالمديرية.

كما اطلع عضوا مجلس الشورى محمد مفضل وفضل مانع ووكيلا المحافظة مانع الأغربي وعبدالله الأبيض على الدورات الصيفية في مديرية بني حشيش.

وأكد عضو مجلس الشورى مانع أهمية دفع الأبناء للدورات والمدارس الصيفية، لضمان بناء جيل متحصن من كافة الدعوات الهدامة الهادفة إفساد المجتمعات الإسلامية.

فيما أشار الوكيلان الأغربي وعبدالله الأبيض، ومدير المديرية راجح الحنمي، إلى أهمية بناء وتنشئة الأجيال وتأهيلهم معرفياً وثقافياً واكتشاف مواهبهم وصقل مهاراتهم.

وحثوا المجتمع على الإسهام في دعم أنشطة وبرامج الدورات والمدارس الصيفية وتشجيع الطلاب للإلتحاق بها والإستفادة منها.

رافقهم في الزيارة التفقدية أمين محلي المديرية إبراهيم الجيلاني ومدير التربية صبري القحم ومسؤول التعبئة وليد العركدة.

وفي مديرية الحيمة الخارجية، أكد وكيل المحافظة عبدالمغني داوود خلال تفقده الدورات الصيفية في المديرية، أهمية تضافر الجهود وحشد الطاقات لإنجاح الدورات الصيفية لهذا العام.

وحث أولياء الأمور على دفع أبنائهم للالتحاق بها والاستفادة من برامجها وأنشطتها المختلفة.

بدوره أشار مدير المديرية خالد العرشي، إلى أهمية تعزيز الهوية الإيمانية والثقافة القرآنية ومواجهة الحرب الناعمة من خلال تحصين الأجيال والدفع بهم إلى المدارس الصيفية.

كما اطلع وكيل المحافظة لقطاع التربية والشباب طالب دحان على الدورات الصيفية في مديرية الطيال.

وأكد الوكيل دحان أهمية المدارس والدورات الصيفية لإعداد النشء والشباب وبناء جيل متسلح بثقافة القرآن الكريم، ومحصن من الثقافات الغربية الهادفة إفساد المجتمعات، داعياً أولياء الأمور إلى دفع أبنائهم للالتحاق بالمدارس الصيفية، واغتنام العطلة الصيفية بما يعود بالنفع، والفائدة عليهم، وعلى المجتمع بشكل عام.

فيما أشاد مدير المديرية هلال معيض، بمستوى الإقبال على المدارس الصيفية، لتعلم القرآن الكريم والعلوم النافعة والمعارف القيمة والمهارات والسلوكيات الحميدة.

رافقه مديرا مكتب التربية أحمد نشوان والتعبئة بالمديرية سيلان صالح سيلان.

وفي مديرية الحيمة الداخلية، اعتبر مستشار المحافظة عبد الله المروني، خلال تفقد الدورة الصيفية بمدرسة الإمام زيد بن علي بهجرة الجلب، أن الدورات الصيفية صمام أمان لحماية الجيل من الحرب الناعمة وتحصينه من الثقافات الغربية.

فيما دعا مدير المديرية محمد البشيري الآباء والأمهات والمجتمع إلى استشعار المسؤولية تجاه الأبناء، وتمكينهم من إغتنام فرصة الدراسة الصيفية لتزويدهم بالمعارف الدينية وإكسابهم مهارات وخبرات تمكنهم من تنمية قدراتهم المختلفة.

من جهته اعتبر رئيس اللجنة التنفيذية للدراسة الصيفية بالمديرية عبدالكريم القرعفي زيادة الإقبال على الدورات الصيفية للعام الحالي، دليلاً على الوعي المجتمعي بأهميتها.

وتفقد مدير مكتب التعليم الفني والتدريب المهني – مسؤول الدورات الصيفية بالقطاع الغربي عزيز الرجالي، ومدير مديرية صعفان محمد البحر الدورات الصيفية بمدرستي مصعب بن عمير بالحنكة وجعفر بن أبي طالب بالرونة عزلة الطرف.

واطلعا ومعهما مدير التربية – رئيس اللجنة التنفيذية للدورات بالمديرية يحيى عبدالحق على مستوى الإقبال على الدورات الصيفية في المدرستين، والأنشطة الصيفية التي تقدّم لهم في إطار البرنامج اليومي الدراسي.

وأكد الرجالي أهمية دور العلماء والخطباء والمثقفين والتربويين في نشر الوعي بما تقدمه المدارس الصيفية من أنشطة وبرامج تبني الأجيال علمياً وفكرياً وثقافياً.

وفي مديرية خولان، أكد مدير المديرية رعد الجاملي خلال تفقد الدورات الصيفية بمدرسة الإمام علي بن أبي طالب في بني طوق، عزلة الأعروش أهمية الدورات في تعزيز الولاء والإنتماء في أوساط النشء والشباب والطلاب وتحصينهم من الأفكار المتطرفة والهدامة.

ودعا الجاملي الجميع إلى إستشعار المسؤولية في إلحاق الطلاب والطالبات بالدورات الصيفية لما لها من أهمية في تنمية مهاراتهم وإبداعاتهم، خاصة حفظ القرآن الكريم وعلومه.

فيما حث مدير التربية – رئيس اللجنة التنفيذية بالمديرية محمد دلهام أولياء الأمور على دفع أبنائهم للإلتحاق بالدورات والمدارس الصيفية لتعليم القرآن الكريم وعلومه وتنمية قدراتهم وصقل مواهبهم العلمية والمعرفية والرياضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
م