تداعيات ومتفرقاتمحافظة صنعاء

جهود قبلية تنهي قضية قتل بين آل الجريدي في الحيمة الخارجية

نجحت جهود قبلية بمحافظة صنعاء، اليوم في حل قضية قتل بين آل الجريدي في مديرية الحيمة الخارجية باشراف المحافظ عبدالباسط الهادي.

وخلال لقاء الصلح الذي قاده الشيخ عبدالله الابيض ومدير أمن المحافظة العميد يحيى المؤيدي ووكيلي المحافظة مانع الاغربي ومحمد دحان وعدد من المشايخ، أعلن أولياء دم المجني عليه بشير عبدالله الجريدي العفو عن الجاني أحمد أحسن الجريدي، لوجه الله تعالى وتشريفا للحاضرين.

وأكد أولياء الدم أن العفو والتنازل عن القضية يأتي استجابة لدعوة قائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي وحرصا على تضميد الجراح لعودة روابط الاخاء وتجسيد قيم واعراف واسلاف القبيلة اليمنية.

فيما ثمنت أسرة الجاني جهود محافظ المحافظة وحرصه على متابعة وحل هذه القضية وغيرها من قضايا الثأر والنزاعات والخلافات القبلية للم الشمل والصف وتقوية مسار الجبهة الداخلية في ظل ما يتعرض له الوطن من عدوان وظروف صعبة.

بدورها أشادت لجنة الوساطة بموقف أولياء الدم في العفو وعكس القيم والشهامة التي تتحلى بها قبائل اليمن،،مؤكدة أن طبيعة المرحلة الاستثنائية التي تمر بها البلاد تستدعي توحيد الصفوف والتفرغ لمواجهة القاتل الحقيقي لأبناء اليمن.

حضر الصلح مدير المديرية خالد العرشي وعدد من المشايخ والشخصيات الاجتماعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
م