الاخبار

مؤسسة بنيان وهيئة الزكاة تدشنان مشروع السلة الغذائية لـ41 ألف أسرة بالأمانة ومحافظة صنعاء

بنيان والزكاة تدشين السلة الغذائية

الإثنين، 01 رمضان 1445هـ الموافق 11 مارس 2024م

بوابة صنعاء الإخبارية

دشنت مؤسسة بنيان التنموية والهيئة العامة للزكاة اليوم، مشروع السلة الغذائية الرمضانية للفقراء والمساكين بأمانة العاصمة ومحافظة صنعاء.

وفي التدشين الذي حضره أمين العاصمة الدكتور حمود عباد، أشاد محافظ صنعاء عبدالباسط الهادي بدور مؤسسة بنيان التنموية وجهودها المبذولة في حشد الموارد وتدشين مشروع السلة الغذائية لـ41 ألف أسرة في أمانة العاصمة ومحافظة صنعاء.

وأكد أن المشروع من أحب الأعمال التي ترضي الله تعالى ورسوله الكريم صلى الله عليه وآله وسلم في تقديم العطاء للأسر المحتاجة والمتعففة في إطار تعزيز التكافل الاجتماعي وضمن مشروع “ويطعمون الطعام”.

ونوه المحافظ الهادي بجهود فريق مؤسسة بنيان وتحركه في توزيع رغيف الخبز على الأسر المحتاجة والمتعففة في العاصمة صنعاء على مدار العام .. داعياً المؤسسة وهيئة الزكاة إلى الاهتمام بالأسر المحتاجة في الأرياف وتوفير متطلباتها واحتياجاتها الخدمية والتنموية.

وأشار إلى أهمية إعادة النظر في المشاريع التي تستهدف الأرياف والتوسع في مشاريع التمكين الاقتصادي للأسر المنتجة في الريف، باعتبار الفرص فيها أكثر من المدينة وتجربة العطاء فيها مجدياً ويسهم في مكافحة الفقر والحد من البطالة.

وفي التدشين الذي حضره نائب وزير الصناعة والتجارة أحمد الشوتري، أكد رئيس الهيئة العامة للزكاة شمسان أبو نشطان، أهمية مشروع السلة الغذائية التي ترعاها الهيئة للعام السادس على التوالي بالشراكة مع مؤسسة بنيان ويصل خيرها إلى 41 ألف أسرة فقيرة في أمانة العاصمة ومحافظة صنعاء.

وأفاد بأن المشروع يأتي ضمن عشرات المشاريع التي ستنفذها هيئة الزكاة خلال شهر رمضان .. مؤكداً الحرص على تعزيز العلاقة والشراكة مع الجهاد والمؤسسات الناجحة والرائدة التي يلمس الفقراء والمستحقين أثرها وخيرها في الواقع.

ولفت أبو نشطان إلى أن هيئة الزكاة ستطلق خلال الأيام المقبلة مشاريع بالشراكة مع مؤسسة بنيان وهيئة المشاريع الصغيرة والأصغر والجهات الرسمية في مجال التمكين الاقتصادي وستوفر فرص عمل ملائمة لطبيعة كل منطقة وبيئة وبما يتلاءم مع شرائح المجتمع المستهدفة.

وتطرق إلى المسؤولية الملقاة على عاتق الجهات الرسمية والشعبية لتخفيف المعاناة عن أبناء الشعب اليمني ومد جسور الخير والعطاء للفقراء والمساكين والمستضعفين .. مشيداً بالمساهمين في “مشروع إطعام” الرائد ويصل خيره للفئات الأشد فقراً في المجتمع.

وأُلقيت كلمتان من المدير التنفيذي لمؤسسة بنيان التنموية المهندس محمد حسن المداني وضابط مشروع السلة الغذائية أمين العابد، أكدا أهمية مشروع السلة الغذائية البالغ تكلفته أكثر من مليار و400 مليون ريال يستهدف 41 ألف سلة غذائية للأسر المحتاجة في أمانة العاصمة وجزء من محافظة صنعاء يستفيد منها 262 ألف مستفيد.

وأوضحا أن المشروع يأتي بدعم وإسناد المجتمع وبمساهمة حكومية والقطاع الخاص، تسعى المؤسسة لتحويل تلك الأسر المستهدفة إلى أسر منتجة من خلال تمكينها وتأهيلها في مختلف المجالات.

وأكد المداني والعابد، أنه سيتم إلى جانب السلة الغذائية توزيع 12 مليوناً و700 ألف رغيف خبز بشكل يومي على مدار شهر رمضان للأسر المستفيدة لتخفيف معاناة تلك الأسرة.

حضر التدشين رئيس مجلس إدارة شركة كمران للتجارة والاستثمار محمد الدولة ووكيل أول أمانة العاصمة خالد المداني ورئيس لجنة الشؤون الاجتماعية بمحلي أمانة العاصمة حمود النقيب ووكيلا الأمانة علي القفري ومحمد سريع والوكيل المساعد إسماعيل الجرموزي ومدير صندوق النظافة محمد شرف الدين ومدير فرع مجلس الشؤون الإنسانية بالأمانة عبدالله النعمي ومدراء المديريات وممثلو الجهات الداعمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
م