الاخبار

محمد علي الحوثي يدّشن مشروع الكسوة العيدية لأبناء الشهداء في مختلف المحافظات

محمد الحوثي يدشن الكسوة العيدية

الأربعاء، 03 رمضان 1445هـ الموافق 13 مارس 2024م

بوابة صنعاء الإخبارية

دشن عضو المجلس السياسي الأعلى محمد علي الحوثي اليوم مشروع الكسوة العيدية لأبناء الشهداء في مختلف المحافظات، الذي يستهدف 59 ألف من أبناء الشهداء بتكلفة مليار و400 مليون ريال.

حيث افتتح محمد علي الحوثي ووزير الدولة بحكومة تصريف الأعمال لشؤون مجلسي النواب والشورى الدكتور علي عبدالله أبو حليقة و وزير الدولة أحمد العليي ومحافظ صنعاء عبدالباسط الهادي ونائب وزير الخدمة المدنية والتأمينات عبدالله المؤيد ووكلاء وزارتي الإرشاد صالح الخولاني ومحمد مانع والتربية والتعليم محمد النعيمي ورئيس هيئة رعاية أسر الشهداء طه جران، معرض مشروع الكسوة العيدية لأبناء الشهداء في محافظة صنعاء.

واستمعوا من وكيل قطاع الرعاية في هيئة رعاية أسر الشهداء حسين القاضي إلى شرح عما يحتويه المعرض من أقسام وأجنحة لملبوسات وأقمشة رجالية ونسائية وأطفال، ذات منتجات محلية الصنع، يستهدف ثمانية آلاف و٥١٠ من أبناء الشهداء في محافظة صنعاء.

وفي التدشين أشاد محمد علي الحوثي بمبادرة افتتاح معرض الكسوة العيدية لأبناء الشهداء وما يحتويه من ملابس ذات جودة عالية يتم توزيعها على أبناء الشهداء في مختلف محافظات الجمهورية.

واعتبر تدشين المشروع استمراراً للوفاء لأسر الشهداء الذي قدّمت أغلى ما تملك دفاعاً عن اليمن وسيادته واستقلاله.

ونوه بدور هيئة رعاية أسر الشهداء التي أصبحت تعتمد على موارد ذاتية في تنفيذ مشاريع دعم أسر الشهداء ورعاية ذويهم .. مشيداً بجهود القائمين والعاملين في الهيئة وكل من ساهم في تخفيف معاناة أسر الشهداء باعتبار ذلك واجباً دينياً تجاههم.

بدوره أكد رئيس الهيئة العامة لرعاية أسر الشهداء جران، أهمية تدشين مشروع كسوة العيد بافتتاح معرض خاص بأسر وذوي الشهداء بمحافظة صنعاء، ستليها افتتاح معارض في بقية المحافظات بما فيها أمانة العاصمة.

ولفت إلى أن المشروع يستهدف 59 ألف من أبناء الشهداء مشمولين بالكسوة العيدية وما تبقى في بعض المحافظات التي يتعذر ويصعب تنفيذ المشروع سيتم تنفيذه نقدا بواقع ٢٥ ألف ريال لكل يتيم ويتيمة من أسر الشهداء.

وأثنى جران على تميز جودة الكسوة العيدية التي أغلبها محلية من المعامل التابعة للهيئة، مبيناً أنه سبق تنفيذ مشروع السلة الغذائية لأسر الشهداء في مختلف محافظات بقيمة ٣٠ ألف ريال في أمانة العاصمة وصنعاء وكذا البيضاء والجوف وتعز والضالع.

وقال “ما يقدّم لأبناء الشهداء والمفقودين يُعد قليلاً تجاه تضحيات الشهداء” .. مثمناً اهتمام القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى بأسر وذوي الشهداء من خلال تنفيذ مشاريع تسهم في تخفيف معاناتهم.

وذكر أنه سيتم تنفيذ مشاريع عدة ومنها صرف الإعاشة لكافة الشهداء والمفقودين بواقع ٢٠ ألف لكل يتيم أو أرملة بتكلفه مليار ريال.

حضر التدشين نائب رئيس هيئة رعاية أسر الشهداء صالح حمزة ووكيل قطاع التخطيط والتنمية ماجد عزان ووكلا محافظة صنعاء فارس الكهالي وعبدالله المروني وعدد من المسؤولين في الهيئة ومحافظة صنعاء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
م