محافظة صنعاء

وقفة في الحصن بصنعاء تندد بجرائم العدوان

نظمت قبائل مديرية الحصن بمحافظة صنعاء، اليوم وقفة مسلحة تنديدا بجرائم وحصار العدوان واعلان البراءة من الخونة والمرتزقة.

وخلال الوقفة، أكد أمين عام محلي المحافظة عبدالقادر الجيلاني، أهمية تعزيز جهود رفد الجيهات بالمال والرجال والصمود والاصطفاف للتصدي لمخططات العدوان التي تستهدف اليمن أرضا وإنسانا.

وألقيت في الوقفة عدد من الكلمات جددت صمود أبناء مديرية الحصن في مواجهة العدوان ووقوفهم صفا واحدا إلى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان.

ودعت إلى التواصل مع أهالي المغرر بهم في صف العدوان لحثهم على العودة واغتنام فرصة العفو العام، منوهة بتضحيات الجيش واللجان في الدفاع عن سيادة الوطن وكرامة الشعب.

وأشارت إلى أن الشعب اليمني بات أكثر وعيا وادراكا لكل المؤامرات التي يحيكها العدوان لمحاولة تركيع الشعب اليمني، لافتة إلى فشل المخططات التي تستهدف تمزيق النسيج الاجتماعي والجبهة الداخلية.

وحيا أبناء وقبائل مديرية الحصن الانتصارات التي يسطرها الجيش واللجان الشعبية في مختلف ميادين العزة والبطولة دفاعا عن الوطن وأمنه واستقراره..مؤكدين أن الرد على التصعيد والجرائم هو النفير نحو مواقع الشرف والبطولة لطرد المحتل وإسقاط مشاريعه الاستعمارية.

وفي ختام الوقفة بحضور مدير المديرية خليل أبو علامة، وقع مشايخ ووجهاء مديرية الحصن، وثيقة الشرف القبلية واعلان موقفهم الرافض لكل أفعال وجرائم الخونة وعملاء العدوان والبراءة منهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
م