الاخبار

وقفة وعرض عسكري شعبي في بني حشيش بمحافظة صنعاء

بني حشيش وقفة وعرض عسكري

الإثنين، 11 رجب 1445هـ الموافق 22 يناير 2024م

بوابة صنعاء الإخبارية

نظم أبناء مديرية بني حشيش في محافظة صنعاء، اليوم وقفة قبلية دعماً ونصرة للمقاومة الفلسطينية الباسلة، وتنديدا بجرائم الكيان الصهيوني في قطاع غزة تحت شعار “لستم وحدكم”.

وأعلن المشاركون في الوقفة النفير العام لمساندة المقاومة الفلسطينية الباسلة التي تسطر أروع الملاحم البطولية في مواجهة آلة الحرب الصهيونية الأمريكية مؤكدين الجاهزية لأي قرارات وخيارات للمشاركة في نصرة الأشقاء في فلسطين المحتلة.

ورفعوا الأعلام اليمنية والفلسطينية تعبيراً عن واحدية المعركة، ورددوا الشعارات المنددة بالمجازر التي يتعرض له الفلسطينيون في قطاع غزة، بمشاركة أمريكية وغربية.

واعتبروا تضامن الشعب اليمني مع الفلسطينيين مسؤولية دينية وواجبا أخلاقيا ونصرة للمقاومة ومساندتها في الرد على جرائم العدو الصهيوني الأمريكي.

وثمنوا موقف القيادة الثورية وما نفذته القوات المسلحة من عمليات نوعية لدعم صمود الشعب والمقاومة الفلسطينية، مجددين تأييدهم وتفويضهم لخيارات قائد الثورة في الانتصار للقضية المركزية لأبناء الأمة الإسلامية.

وصدر عن الوقفة بيان استنكر استمرار التواطؤ الدولي والعربي تجاه الجرائم والانتهاكات ومجازر الإبادة الجماعية التي يرتكبها العدو الصهيوني ومن خلفه أمريكا والغرب بحق الأشقاء الفلسطينيين في غزة وكافة الأراضي المحتلة.

وجدد موقف أبناء بني حشيش الثابت والداعم والمساند للقضية الفلسطينية وحركات المقاومة، داعيا شعوب الأمة العربية والإسلامية إلى المشاركة في مواجهة العدو الصهيوني بكل الوسائل المتاحة ومنها مقاطعة البضائع الأمريكية والإسرائيلية والتفاعل الجاد مع الحملة الوطنية لنصرة الأقصى والقضية الفلسطينية.

وأعلن البيان الجهوزية الكاملة لخوض المعركة جنبا إلى جنب مع أبطال القوات المسلحة معتمدين على الله نصرة للمستضعفين وتحرير المقدسات الإسلامية.

وأكد البيان أن شهداء القوات المسلحة اليمنية الذين سقطوا جراء الغارات الأمريكية والبريطانية مثلوا طلائع الشهداء في المعركة المباشرة مع العدو الأمريكي والبريطاني والصهيوني ولن تذهب دماؤهم هدرا .

وجدد التأييد لقرارات القيادة الثورية وعمليات القوات المسلحة، مؤكدا الإستمرار في تنظيم المسيرات والوقفات الجماهيرية والأنشطة والفعاليات الداعمة للمقاومة الفلسطينية، ومواصلة التحشيد والإستعداد لكل الخيارات التي تتخذها القيادة الثورية لدعم المقاومة والشعب الفلسطيني.

وعقب الوقفة أقيم عرض عسكري شعبي للدفعة الثانية من خريجي الدورات العسكرية المفتوحة “طوفان الأقصى”، ضمن أنشطة قوات التعبئة العامة لمعركة الفتح الموعود والجهاد المقدس.

وقدم المشاركون عروضا رمزية متنوعة بالآليات الخفيفة والمعدات الثقيلة ، جسدت جاهزية أبناء الشعب اليمني لخوض المعركة مع الأشقاء الفلسطينيين ضد كيان الاحتلال الصهيوني.

وخلال العرض ، أشاد مستشار رئيس المجلس السياسي الأعلى – رئيس اللجنة العليا للحملة الوطنية لنصرة الاقصى، العلامة محمد مفتاح بالتفاعل الكبير لأبناء قبيلة بني حشيش سواء المشاركين في الدورات العسكرية أو الداعمين لها من أبناء الشعب اليمني، مبيناً أن خروج أبناء بني حشيش ومشاركتهم في العرض العسكري الشعبي يرسلون رسالة للشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة مفادها “لستم وحدكم ” ونحن معكم حتى تحرير كامل الأراضي المحتلة وتطهيرها من دنس اليهود المغتصبين.

وأكد أهمية الدور الذي يقوم به الشعب اليمني وقيادته الثورية وقواته المسلحة لنصرة الشعب الفلسطيني والذي يظهر بجلاء من خلال تحركات أمريكا والكيان الصهيوني وبريطانيا.

وأشار العلامة مفتاح إلى أن الشعب اليمني كان له شرف مناصرة الدين والمساهمة في الفتوحات الإسلامية وها هو اليوم يعود إلى صدارة هذا الموقف في مواجهة أعداء الإسلام ونصرة الشعب الفلسطيني.
بدوره حيا نائب رئيس مجلس الشورى ضيف الله رسام صمود وثبات أبناء مديرية بني حشيش في مواجهة الطغيان الأمريكي البريطاني الصهيوني، لافتا إلى أن التحديات الماثلة تضع الجميع أمام مسؤولية مواصلة الحشد والتعبئة والجهوزية والتحرك في هذا المسار تجسيدا لتوجيهات القيادة الثورية والاستعداد لتنفيذ كافة الخيارات والقرارات لمواجهة كل الاحتمالات.

تخلل الوقفة والعرض بحضور عضوي مجلسي النواب يحيى القاضي والشورى فضل مانع وأمين عام المجلس المحلي بالمحافظة عبد القادر الجيلاني ووكيلي المحافظة محمد عايض ومانع الأغربي ومدير المديرية راجح الحنمي وأمين المجلس المحلي بالمديرية ابراهيم الجيلاني وقيادات تنفيذية وعسكرية وأمنية، قصيدة شعرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
م